المشاركات

عرض المشاركات من يناير, 2021

جريدة عمان: كيف دخلت كل هذه الكتب بيتي؟

مايكل ديردا ترجمة أحمد شافعي برغم أنني بعت أو تخليت عن قرابة 150 صندوق كتب في سنة 2020، لم تزل تصادفني تلك الدهشة الذاهلة لدى كل من يدخل قبوي أو علّيتي، فكأن تلك الدهشة ـ على حد تعبير شيرلوك هولمز ـ هي النقطة الوحيدة الثابتة في عصر متغير. أعترف أن عددا قليلا من الناس هم الذين عبروا عتبة بيتي خلال زمن محاذير كورنا هذا، ولكن أغلبهم لم يتجشموا حتى عناء سؤالي "هل قرأت كل هذه الكتب؟" مكتفين بالوقوف ذاهلين، وإن سمعت من بعيد بعضهم يغمغم "مسكينة زوجته" أو يحمد لله أنا عافاه مما ابتلى به غيره. من دواعي سروري ـ إن لم يكن من دواعي سرور أحد غيري ـ أن غرفة المعيشة في بيتي قد تبدو الآن أقرب إلى مكتبة متهالكة في ناد لندني بائس في قرابة عام 1895. وفي كثير جدا من الأحيان أستقر في مقعد رث قوائمه على شكل مخالب قط وفي يدي جرائد اليوم، فإنا أنني أزفر بوتيرة ثابتة، أو أتذمر قائلا إن العالم ماض على عجل إلى الجحيم. في الأسبوع الماضي، استرخيت في الكرسي المشار إليه من قبل، في حلم يقظة وديع ـ وليس لي هواية غير أحلام اليقظة ـ وبدأت أتساءل: ك

انا أصدق العلم: الأسباب التي أدت إلى سقوط الحضارة الرومانية

صورة
  تعال نكتشف معًا أسباب سقوط إحدى أكبر الإمبراطوريات في التاريخ: الإمبراطورية الرومانية. 1- غزو القبائل البربرية: أكثر النظريات صراحةً في تفسير انهيار روما الغربية هي القول بسقوطها نتيجة الخسائر العسكرية المتلاحقة أمام القوى الخارجية، إذ اشتبكت روما مع القبائل الجرمانية قرونًا طويلة حتى استطاعت مجاميع بربرية كالقوط عبور حدود الإمبراطورية في القرن الرابع الميلادي. صحيح أن روما واجهت ثورة جرمانية في أواخر القرن الرابع، لكن عاصمتها كانت قد سقطت -سنة 410 م- بيد الملك القوطي الغربي ألاريك؛ فقضت الإمبراطورية عقودها اللاحقة تحت تهديد دائم قبل أن تُهاجم مجددًا سنة 455 م، وكان المهاجمون هذه المرة هم الفندال، وفي سنة 476 أشعل القائد الجرماني أودواسير ثورة خلع فيها الإمبراطور رومولوس أوغسطيلوس، ومنذئذ لم يستطع إمبراطور روماني أن يحكم من داخل إيطاليا، الأمر الذي جعل الكثيرين يختارون سنة 476 م تاريخًا لموت الإمبراطورية الغربية. 2- المشكلات الاقتصادية والاعتماد المفرط على العبيد كان الغزاة الأجانب يهاجمون روما، لكنها كانت -في ذات الوقت- تتداعى من الداخل أيضًا بسبب أزمة مالية حادة، فقد

بودكاست دبي المستقبل: الطيور تستخدم ميكانيكا الكم للهجرة، وأخبار علمية أخرى رائعة

 طال البحث عن السبب الذي يجعل الطيور قادرة على الهجرة إلى مسافات طويلة جدا من الجَنُوب إلى الشمال والعكس من غير أن يخطئوا طريقهم، هل لديهم بوصلة أم لديهم طريقة أخرى يستخدمونها للاستدلال؟ يبدو أننا الآن وبعد بحث طويل توصلنا للإجابة على السؤال، بعد أن نعرف السبب نتجه إلى ناسا وتخليهم عن محاولة غرس جهاز في تربة المِرِّيخ بعد محاولات عدّة، ثم ننتقل إلى الثقوب السوداء، وأقدم ثقب أسود مكتشف إلى الآن.    

المحطة: المُقترَب الفكري للظهور الفلسفيّ عند اليونان

  اليونان والشرق لعلَّ من الأهمية بمكان أن نحاول الحديث عن المقترَب الذي كان قد ساهم في انبعاث التفلسف في بلاد اليونان وهو الفكر اليوناني المتفاعِل مع الفكر الشرقيّ، فمن الصعب في إطار التطور الفكريّ للمجتمعات ومع ازدياد الدراسات والبحوث الاجتماعيّة والنفسيّة والإنثروبولوجية، أن نبقى في إطار النظرة القديمة المرتبطة بالمركزيّة الأوربيّة التي تحاول أن تصوّر الظهور الفلسفيّ اليونانيّ بأنه معجزة ظهرت فجأة في تلك البلاد مقطوعة الصلة بما سبقها من مخاضٍ فكريّ محليًا أو عالميًا. فحين نتحدث عن الفكر و الفلسفة اليونانية ، فإننا نتحدث عن واسطة العقد بين الشرق والغرب. فالفكر اليونانيّ كان المنفذ الذي دخل منه الفكر الشرقي إلى أوروبا القديمة، مثلما صار تفلسفهم -لاحقًا- المصدر الذي استمد منه الفلاسفة العرب المسلمون بواكير تفلسفهم ليكونوا الجسر الذي تعبر عليه إلى أوروبا الحديثة. لا يخفى أن الشرق الأدنى القديم كان ومنذ بواكير الألف الثانية قبل الميلاد يمور بأسس الحضارة والفكر، في الوقت الذي كانت فيه ما تسمى ببلاد اليونان ليست سوى مستنقعات تشغل يابسها قرى بائسة، وهي الصورة التي نراها